ما هو حياد الإنترنت؟ وكيف سيؤثر إلغاؤه على استخدام الإنترنت في المستقبل؟

صوتت لجنة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية، لصالح إلغاء قانون حياد الانترنت الصادر في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.
وكان الرئيس الأمريكي السابق، قد قرر فرض المساواة على جميع البيانات المتوفرة على شبكة الانترنت، بحيث لا يمكن لمزود خدمة الإنترنت إعطاء الأولوية لشركات أو أنواع معينة من البيانات، أو فرض رسوم على المستخدمين للوصول إلى مواقع معينة، أو فرض رسوم على الشركات للحصول مقابل الوصول إلى محتوى معين.
وقد حذر الخبراء من أن إلغاء حياد الإنترنت سيكون له عواقب وخيمة، من شأنها خفض الاستثمارات في أعمال الإنترنت التي تسهم في جزء كبير من الاقتصاد الأمريكي
للمزيد من الفيديوهات زوروا صفحتنا http://www.bbc.com/arabic/media
اشترك في بي بي سي http://bit.ly/BBCArabicNews

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *